آخر تحديث: [٢١ صفر ١٤٤٥ هـ، الموافق لـ 06 سبتمبر 2023]

في متجر زد للعود، نستخدم ملفات تعريف الارتباط كوكيز (Cookies)، وفي الصفحة التي بين يديك سنوضح لك الأسباب التي تدفعنا لذلك، نوع المعلومات التي نقوم بتجميعها، وكيف نتعامل معها. لذا يرجى التركيز جيدا في الأسطر التالية.

ماذا نقصد بملفات تعريف الارتباط (Cookies)؟

الكوكيز هي عبارة عن ملفات نصية صغيرة الحجم يتم تخزينها على المتصفح الخاص بك عندما تزور صفحة ويب معينة، والهدف منها هو تحسين سرعة التحميل بحيث المتصفح بالفعل سبق وأن دخل لتلك الصفحة وقام بتخزين بياناتها وبالتالي لن يستهلك جهد كبير في عرضها عليك من جديد، وإنما سيعتمد على تلك الملفات المخزنة.

الأسباب التي تدفعنا لاستعمال ملفات الارتباط!

في متجر زد للعود تعتبر الكوكيز من الوسائل التي نعتمد عليها لتحسين تجربة المستخدم وأسباب أخرى نذكرها في النقاط التالية:

  1. تحسين أداء الموقع من خلال الرفع من سرعة التحميل والاقتصاد في الموارد المستعملة لذلك.
  2. دراسة سلوك العميل داخل الموقع وكيف كان تجاوبه مع مختلف صفحات متجرنا الإلكتروني.
  3. تحسين تجربة الإعلانات بحيث تكون مخصصة بالنسبة لكل زائر، وأيضا التركيز على المحتوى الذي يناسب زوار موقعنا بالتحديد.

ما هي أنواع ملفات الكوكيز التي نستخدمها في المتجر؟

ملفات الكوكيز كثيرة ومتعددة، ومن بين التي نعتمد عليها في متجرنا الإلكتروني، نذكر:

  • ملفات تعريف الارتباط الأساسية: الهدف منها التأكد من أن الموقع بصفة عامة يؤدي ما عليه ويحرص على توفير الشروط الأساسية.
  • ملفات تعريف الارتباط التسويقية: دورها يقتصر على إظهار الإعلان المناسب للشريحة المناسبة، فمثلا أنت تهتم بالعود في الفترة الحالية، أغلب الإعلانات ستكون متعلقة بهذا المجال.
  • ملفات تعريف الارتباط التحليلية: تقوم بدراسة سلوك العميل وكيف كان تصرفه داخل الموقع، وبناء على تلك المعطيات سنعمل على تطوير الموقع ليناسب تطلعاتكم.

ولمعلوماتكم، يمكنك التحكم في ملفات الكوكيز بسهولة من خلال المتصفح الذي تستعمله. ولكن منعها أو الحد من صلاحياتها قد يؤثر بشكل مباشر على طريقة تصفحكم للموقع.

كما نعلمكم أن سياسة ملفات تعريف الارتباط هذه قابلة للتحديث في كل مرة احتجنا لذلك أو كنا مجبرين لأسباب ودوافع قانونية، لذا يرجى أن تكون ملم بها من خلال فحصها بين الفينة والأخرى. وكن متيقن، دائما ما نسعى لتقديم أفضل تجربة مستخدم لعملائنا، ويكون هذا اعتمادا على المعطيات التي نقوم بتجميعها من ملفات الكوكيز.